أخر الأخبار

أزهر البقاع ودار الفتوى يتضامنان مع شركة كهرباء زحلة ويدعوان لتجديد الإمتياز

إستكمالاً للتحركات الشعبية المؤيدة للتمديد لشركة كهرباء زحلة، وكي لا تقع منطقة البقاع الأوسط في ظلمة، أصدر مفتي زحلة والبقاع الشيخ خليل الميس بيانا بإسمه وأسم دار الفتوى وأسم مؤسسات أزهر البقاع، بياناً أكد فيه على ضرورة التمديد للشركة لأن الدولة عاجزة عن تأمين البديل. وقال في البيان
حيث يعان وطنا لبنان ويشكو من انقطاع الكهرباء منذ ما يزيد على الأربعين سنة، بادرت مؤسسة كهرباء زحلة بتقديم نموذج حضاري يلبي. حاجات المواطنين الملحة للطاقة الكهربائية، فقامت بتأمين التغذية بالتيار الكهربائي على مدار الليل والنهار ( 24 /24) في قرى البقاع الأوسط، محققة بذلك آمال البقاعبين وأحلامهم على مدى العقود السابقة،
وفي الوقت الذي ما زال الوطن يعاني من تقهقر في خدمة الكهرباء، تشرّف البقاع بجهود صاحب الإرادة القوية مدير المؤسسة المهندس أسعد نكد، الذي سهر ويسهر لتأمين التيار الكهربائي الدائم )
لأبناء المنطقة، بما في ذلك من خير ونفع يعودان على أبنائنا خاصة في مجال تحصيلهم العلمي،
وغدوهم بناة المستقبل المنشود، وعلى أصحاب المصالح بالتيسير واغتنام الوقت، وزيادة الانتاجية.
هكذا تبنى الأوطان بسواعد الصادقين المهرة، الذين يبذلون الصعاب، ولا يأبهون بالمستحيلات.
إن مؤسسات أزهر البقاء تعلن كامل التضامن مع قضية مؤسسة كهرباء زحلة،
آملة من المعنيين الإيعاز لمن يلزم لتجديد الامتياز لهذه المؤسسة الناجحة، في مسيرتها التي ينبغي، أن يحتذى بها من أجل وطن أفضل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.